المدونة

خراج السن: أسبابه و طرق علاجه

خراج السن

عند الإصابة بالتهاب في السن، قد يتطور هذا الالتهاب إلى حالة أكثر خطورة تُعرف بـ خراج السن، وهو تجمع للقيح والخلايا الميتة داخل تجويف السن.

يتميز خراج السن بشكله البارز والمؤلم، وقد يكون له تأثيرات سلبية على الصحة العامة للفرد إذا لم يتم معالجته بشكل صحيح وفي الوقت المناسب. 

في هذا المقال، يتناول الدكتور محمد خالد نوفل أخصائي طب وتجميل وزراعة الأسنان كيفية التعرف على شكل خراج السن، أسباب ظهوره، وأبرز الطرق المتبعة لعلاجه والتخلص منه بشكل فعّال.

خراج السن

شكل خراج السن قد يتغير بناءً على نوع الخراج وموقعه داخل الفم، ولكن عادةً ما يكون له شكل مميز، إليك وصفًا للشكل الذي قد يكون عليه خراج السن:

التورم

قد يظهر السن المصاب متورمًا قليلاً أو متورمًا بشكل واضح، وقد يكون الانتفاخ محدودًا لمنطقة محددة حول الجذر أو اللثة المحيطة بالسن.

بالإضافة إلى ذلك قد يظهر تورم في الأنسجة المحيطة بالسن، وهو عادةً ما يكون ناعم الملمس وقد يكون مؤلمًا عند الضغط عليه.

تغير في لون اللثة

قد يتغير لون اللثة المحيط بالسن المصاب ليصبح باللون الأحمر، وهذا يشير إلى الالتهاب.

تشكل نقطة بيضاء أو صفراء

في حالة تطور الخراج إلى مرحلة تجمع القيح، قد يكون هناك نقطة بيضاء أو صفراء على اللثة المحيطة بالسن.

ظهور كتلة صلبة

في حالة تطور الخراج بشكل متقدم، قد يكون هناك تكتل أو كتلة صلبة قد تظهر في اللثة أو الفك المحيط بالسن.

كيف يبدو ألم خراج السن؟

إذا كان لديك خراج في الأسنان، فقد تصف الألم على النحو التالي:

  • ألم حاد ومزعج قد يزداد بمرور الوقت.
  • الشعور بالخفقان في المنطقة المصابة.
  • ألم مستمر ولا يتوقف.
  • انتشار الألم إلى عظام الفك أو الرقبة أو الأذن.

أعراض مرافقة لـ خراج السن

قد يتضمن العديد من العلامات والأعراض التي تشير إلى وجود الخراج، يذكر لك د. محمد بعض العلامات الشائعة التي قد تظهر مع خراج السن:

  • تضخم اللثة بسبب التورم.
  • ظهور تقرحات في المنطقة المحيطة بالسن المصاب.
  • إفراز قيح من السن المصاب، وهذه في الحالات الشديدة.
  • قد يكون السن أو المنطقة المصابة حساسة جدًا خاصة عند الضغط عليها أو عند تناول الطعام والشراب البارد.
  • الشعور بطعم مر في الفم.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • الانزعاج العام أو عدم الارتياح أو الشعور بالمرض.

أسباب الإصابة بالخراج

أي شيء يساعد البكتيريا للوصول إلى الأسنان أو الأنسجة المحيطة بها يمكن أن يؤدي للإصابة بخراج الأسنان، وتشمل الأسباب ما يلي:

تسوس الأسنان

أي منطقة في الفم يوجد بها تجاويف شديدة نتيجة تسوس الأسنان، يساعد على تدمير السطح الصلب للأسنان.

ويحدث هذا عندما تقوم البكتيريا بتفكيك السكريات في الطعام والشراب، مما يؤدي إلى تكوين حمض يهاجم المينا.

الأسنان المكسورة أو المتشققة

يمكن أن تتسرب البكتيريا إلى أي فتحة في السن وتنتشر إلى اللب خاصة في حالة الأسنان المكسورة أو المتشققة.

أمراض اللثة

مرض اللثة هو عدوى والتهاب في الأنسجة المحيطة بالأسنان، ولكن مع تقدم مرض اللثة، تتمكن البكتيريا من الوصول إلى الأنسجة العميقة وعمل خراج السن.

إصابة السن

قد تؤدي إصابة السن إلى إصابة اللب الداخلي حتى لو لم يكن هناك صدع واضح، والإصابة تجعلها عرضة للإصابة بالعدوى.

من المعرض للإصابة بـ خراج السن؟

يزيد خطر الإصابة بهذه الحالة إذا كان لديك إحدى العوامل التالية:

  • التدخين: فالأشخاص الذين يدخنون هم أكثر عرضة للإصابة بخراجات الأسنان بمقدار الضعف مقارنة بالأشخاص الذين لا يدخنون.
  • جفاف الفم: تزداد كمية البكتيريا في الفم عند وجود كمية قليلة من اللعاب.
  • عدم نظافة الفم: إن عدم تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط بانتظام يؤدي إلى زيادة البكتيريا.
  • ضعف الجهاز المناعي: يمكن لبعض الأمراض أو الأدوية أن تقلل من الاستجابة المناعية، مما يزيد من صعوبة مكافحة الجراثيم.

طرق تشخيص خراج السن

فيما يلي بعض الطرق الشائعة التي يمكن استخدامها لتشخيص خراج السن:

الفحص السريري

يقوم الطبيب بفحص الفم والسن المصاب للبحث عن علامات الانتفاخ، الاحمرار، والتورم.

بالإضافة إلى ذلك يمكن للطبيب أن يقوم بالضغط على اللثة المحيطة بالسن لتحديد مدى وجود الألم أو الحساسية، كما يمكن أيضًا استخدام إبرة رفيعة لأخذ عينة من القيح إذا كان متوفرًا.

الأشعة السينية

يمكن استخدام الأشعة السينية للتحقق من وجود خراج وتحديد مكانه بشكل دقيق، كما يمكن أن يساعد في تحديد حجم الخراج وتقييم مدى تأثيره على الجذور والعظم المحيط.

الأشعة المقطعية

يوصى بإجراء اختبار الأشعة المقطعية للتحقق ما إذا انتشرت العدوى إلى مناطق أخرى داخل الرقبة، وللمساعدة على تحديد مدى العدوى بشكل عام.

طرق العلاج

أهداف العلاج هي القضاء على العدوى ومنع المضاعفات، فعلاج خراج السن يعتمد على شدة الخراج ونوع العدوى المسببة له. 

في الحالات البسيطة، قد يكون العلاج محدودًا للمساعدة في تخفيف الألم والتورم، بينما قد يتطلب الأمر في الحالات الأكثر تعقيدًا تدخلًا جراحيًا.

وتشمل خيارات علاج خراج الأسنان ما يلي:

العلاج الدوائي

وتتضمن ما يلي:

  • المضادات الحيوية: تُعطى المضادات الحيوية عادةً للمساعدة في مكافحة العدوى البكتيرية المسببة للخراج.
  • مسكنات الألم: يمكن استخدام المسكنات مثل الباراسيتامول أو الإيبوبروفين لتخفيف الألم والتورم.

قلع الأسنان

في بعض الأحيان، يصبح خراج السن متضرراً بشكل لا يمكن إصلاحه.، وفي هذه الحالات، قد يحتاج طبيب الأسنان إلى خلع أو سحب السن.

الإجراءات الجراحية

مثل:

  • الشق وتصريف القيح: في بعض الحالات، قد يكون من الضروري فتح الخراج وتصريف القيح للحد من التورم والألم، وذلك من خلال عمل شق صغير في الخراج.
  • علاج العصب أو الجذور: في حالة وجود التهاب في العصب أو الجذور، قد يتطلب الأمر إجراء جراحة لعلاج العصب أو إزالة جذر السن المصاب.

اقرأ أيضًا: الزراعة الفورية للأسنان

هل يمكن أن يختفي خراج السن من تلقاء نفسه؟

لن يختفي خراج الأسنان من تلقاء نفسه، قد يتوقف الألم إذا تسببت العدوى في موت اللب داخل السن. 

ويتوقف الألم لأن العصب لم يعد يعمل، لذلك قد لا يتمكن المريض من الشعور به. ومع ذلك، ستستمر البكتيريا في الانتشار وتدمير الأنسجة المحيطة. 

ننصحك إذا كنت تعاني من أعراض خراج الأسنان، بزيارة طبيب الأسنان حتى لو لم يعد يوجد ألم.

كيف يؤثر خراج الأسنان على صحة الفم والصحة العامة؟

إذا ترك دون علاج، يمكن أن ينتشر خراج الأسنان إلى عظم الفك، والأنسجة الرخوة في الوجه والرقبة، وما بعدها. 

وفي حالات نادرة للغاية، يمكن أن تنتقل العدوى إلى القلب والإصابة بالتهاب الشغاف، أو قد تنتقل إلى الدماغ والإصابة بالتهاب السحايا الجرثومي.

في الختام، يعتبر خراج السن مشكلة طبية تحتاج إلى تقييم وعلاج فوري للحفاظ على صحة الفم والوقاية من المضاعفات المحتملة. 

المصادر:

  1. Professional, C. C. M. (n.d.). Abscessed tooth. Cleveland Clinic. https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/10943-abscessed-tooth
  2. Website, N. (2022, June 28). Dental abscess. nhs.uk. https://www.nhs.uk/conditions/dental-abscess/
  3. Tooth abscess – Symptoms & causes – Mayo Clinic. (2022, June 29). Mayo Clinic. https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/tooth-abscess/symptoms-causes/syc-20350901
  4. Duran, R. (2021, November 13). What is an abscessed tooth? WebMD. https://www.webmd.com/oral-health/abscessed-tooth
  5. Santos-Longhurst, A. (2023, February 14). Abscessed tooth: What you need to know. Healthline. https://www.healthline.com/health/abscessed-tooth

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
أهلا وسهلاً, ممكن تكتب لنا استفسارك هنا