المدونة

أنواع جسور الأسنان ومزاياها

جسور الأسنان

في عالم طب الأسنان الحديث، تعد جسور الأسنان واحدة من أبرز الابتكارات التي أحدثت نقلة نوعية في استعادة جمال الابتسامة ووظيفة الفم الطبيعية. 

فبعد فقدان واحد أو أكثر من الأسنان، فقد يؤثر ذلك بشكل كبير على القدرة على المضغ والتحدث، بالإضافة إلى تأثيره على المظهر العام. 

لذلك توفر جسور الأسنان حلاً ثابتًا وفعالاً لهذه المشكلات، حيث تعيد الأسنان المفقودة بشكل طبيعي وجميل، مما يعزز من الثقة بالنفس ويحسن جودة الحياة بشكل عام.

في هذا المقال، يقوم الدكتور محمد خالد نوفل أخصائي طب وتجميل وزراعة الأسنان بذكر أنواع جسور الأسنان المختلفة ومزايا كل نوع منها.

أنواع جسور الأسنان ومزاياها

تتنوع أنواع جسور الأسنان بحسب التصميم والمواد المستخدمة وطريقة التركيب، وفيما يلي توضيح مفصل لأبرز أنواعها:

جسر الأسنان التقليدي

جسر الأسنان التقليدي هو نوع شائع من الجسور المستخدمة لتعويض الأسنان المفقودة، يتم تصنيع هذا الجسر من مواد مثل البورسلين أو الذهب.

الغرض من هذا الجسر هو ملء الفجوات التي تتركها الأسنان المفقودة واستعادة وظيفة الفك ومظهر الابتسامة.

المزايا

  • ثابت وقوي: يوفر الجسر استقرارًا جيدًا ودعمًا قويًا، وبالتالي يساعد على استعادة وظيفة الفك.
  • المظهر الطبيعي: يمكن تصميم الجسر ليتناسب مع لون وشكل باقي الأسنان ليبدو طبيعيًا.
  • المتانة: بتوفير الرعاية المناسبة، يمكن أن يستمر جسر الأسنان لفترة طويلة.

جسر الأسنان المدعوم بزرعات

هذا النوع يجمع بين فوائد الجسور التقليدية وإجراء زراعة الأسنان، ويتميز بأنه يستند إلى زرعات أسنان بدلاً من الأسنان الطبيعية لتوفير الدعم والاستقرار للجسر.

وغالبًا ما يستخدم الجسر المدعوم بالزرع عند فقدان ثلاثة أسنان متتالية أو أكثر، مما يجعله حلاً فعالًا ومستدامًا لاستعادة الوظيفة والمظهر الطبيعي للأسنان.

المزايا

  • استقرار عالي: يوفر الجسر المدعوم بالزرع استقرارًا عاليًا وثباتًا يفوق الجسور التقليدية.
  • مظهر طبيعي: يمكن تحقيق مظهر طبيعي للأسنان وأكثر جمالية بسبب التثبيت القوي والموضع الصحيح.
  • الحفاظ على صحة العظام: يساعد في منع ضمور العظام الذي يمكن أن يحدث بعد فقدان الأسنان.

جسر ميريلاند أو الجسر المرتبط بالراتنج

جسر ميريلاند هو نوع متخصص من جسور الأسنان، ويتميز بتصميمه الفريد الذي يختلف عن الجسور التقليدية. 

يتكون هذا الجسر من سن بديل مرتبط بأجنحة معدنية أو أجنحة مصنوعة من الراتنج القوي، تُثبت هذه الأجنحة بالجزء الخلفي للأسنان المجاورة للفراغ السني، مما يتيح تثبيت الجسر دون الحاجة إلى تحضير مكثف للأسنان المجاورة أو تغليفها بالكامل بالتيجان.

المزايا

كما يلي:

  • الحفاظ على الأسنان الطبيعية وسهولة التركيب: بفضل تصميمه الذي يتطلب تحضيرًا أقل للأسنان المجاورة، يساهم جسر ميريلاند في الحفاظ على مينا الأسنان الطبيعية بشكل أكبر.
  • المظهر الطبيعي: يتم تصميم الجناح بدقة ليتناسب مع لون وشكل الأسنان الطبيعية.
  • التكلفة: يمكن أن يكون هذا النوع خيارًا مثاليًا للبعض حيث أنه أقل تكلفة بكثير من الجسور التقليدية.
  • الراحة والثبات: يوفر هذا الجسر حلاً مريحًا وثابتًا لاستبدال الأسنان المفقودة، مما يساعد في استعادة وظيفة الفم الطبيعية مثل المضغ والتحدث.

جسر الزيركون

جسر الزركونيا هو نوع من جسور الأسنان يستخدم مادة الزركونيا الخزفية لتصنيع الجسر. 

تتميز الزركونيا بقوتها العالية وشفافيتها، مما يمنحها مظهرًا يشبه الياقوت، ويجعلها خيارًا مثاليًا لاستعادة الأسنان المفقودة بطريقة طبيعية ودائمة. 

المزايا

  • المظهر الطبيعي: تتميز الزركونيا بشفافيتها وجمالها الذي يشبه إلى حد كبير مظهر الأسنان الطبيعية، هذه الخصائص تجعل الجسر يندمج بشكل سلس مع الأسنان المجاورة دون أن يبدو اصطناعيًا.
  • قوة ومتانة عالية: الزيركون يتميز بقوته ومتانته،  مما يجعل الجسر قادرًا على تحمل الضغط والاحتكاك الناتج عن المضغ لفترات طويلة دون أن يتآكل أو يتكسر بسهولة.

اقرأ أيضًا: ألم الأسنان

كيف يتم اختيار نوع الجسر المناسب للأسنان؟

لتحديد نوع الجسر الذي يحتاجه المريض، سيأخذ طبيب الأسنان في الاعتبار عدة عوامل، بما في ذلك:

  • العمر، (لا يقوم أطباء الأسنان عادة بوضع الجسور للأطفال).
  • عدد الأسنان المفقودة.
  • حجم الفجوة.
  • حالة الأسنان التي بجانب الفجوة.
  • ما إذا كان يوجد أسنان طبيعية على جانبي الفجوة.
  • الصحة العامة للأسنان واللثة.
  • تفضيلات المريض الشخصية.

اقرأ أيضًا: تعليمات وإرشادات ما بعد تبييض الأسنان

لكم من الوقت تستمر جسور الأسنان؟

في المتوسط، العمر الافتراضي لجسور الأسنان هو من 5 – 15 سنة، ويمكن للبعض أن يستمر معه لفترة أطول مع الرعاية والاهتمام الجيد.

في الختام، يؤكد د. محمد أن جسور الأسنان  تعد خيارًا ممتازًا لاستعادة الثقة والراحة في الابتسامة والحفاظ على وظيفة وجمال الفم، ومع تطور التكنولوجيا والمواد المستخدمة، أصبح من الممكن توفير حلاً مثاليًا ودائمًا لاستبدال الأسنان المفقودة. 

وتذكر أن اتخاذ قرار الاستثمار في صحة وجمال أسنانك يعد استثمارًا في راحتك وثقتك الذاتية.

المصادر:

  1. Professional, C. C. M. (n.d.-c). Dental Bridges. Cleveland Clinic. https://my.clevelandclinic.org/health/treatments/10921-dental-bridges
  2. Exploring the various types of dental bridges and their benefits | Comfort care. (n.d.). Comfort Care. https://comfortcaredental.com.au/exploring-the-various-types-of-dental-bridges-and-their-benefits
  3. Frothingham, S. (2023, April 25). Dental Bridge. Healthline. https://www.healthline.com/health/dental-bridge
  4. Christiansen, S. (2023, December 20). What is a dental bridge? Verywell Health. https://www.verywellhealth.com/dental-bridge-4777662
  5. Seed, S. (2024, January 24). Dental bridges: What do they do? WebMD. https://www.webmd.com/oral-health/dental-health-bridge

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
أهلا وسهلاً, ممكن تكتب لنا استفسارك هنا